ألباريس يُخفف من حدة قلق "الكناري" من مسألة تعيين المياه الإقليمية بين الرباط ومدريد
الرئيسية » دولية » ألباريس يُخفف من حدة قلق “الكناري” من مسألة تعيين المياه الإقليمية بين الرباط ومدريد

سيجتمع الفريق العامل المعني بتعيين حدود المياه الإقليمية  في إسبانيا خلال شهر يونيو القادم، بعد 15 عامًا على آخر اجتماع، حيث سيتقابل وزير الخارجية المغربي مع نظيره الإسباني، لتسليط الضوء على واحدة من أهم القضايا في “المرحلة الجديدة” المتفق عليها بين الرباط ومدريد.

وبالرغم من الصدى التفاؤلي الذي خلفه هذا اللقاء المرتقب، فإن مخاوفا ثارت مؤخرا بجزر الكناري، حول موضع الأرخبيل من هذه المفاوضات، ومدى احترام مخرجاته لسلامته الإقليمية.

وفي هذا الخصوص، أشارت صحيفة “بوبليكو” الإسبانية إلى أن وزير الخارجية الإسباني اضطر إلى الرد يوم الخميس على سؤال عاجل في مجلس النواب، قدمته المجموعة البرلمانية المشتركة، ودافع عنه المتحدث باسم نويفا كانارياس، بيدرو كيفيدو، تناول قضية “العلاقات بين إسبانيا والمغرب وتأثيرها على جزر الكناري”.

ولفت المصدر نفسه إلى أن المتحدث باسم “نويفا كانارياس” قد شدد على أن جزر الكناري تتمتع بخصوصية فريدة فيما يتعلق بالعلاقات مع المغرب، والتي يرى أنها “تجاوزتها التوترات من جميع الأنواع تاريخيًا”.

وأشار النائب الكناري إلى أن الأرخبيل كمنطقة، هو حساس للغاية من الأزمات الدورية التي تحدث بسبب التوترات التي “تسببها المملكة المغربية”.

ووقف كيفيدو موقف المعارض لموقف الحكومة الإسبانية، بإبرازه أن “أن العدالة الأوروبية تمنع الدولة المجاورة من استخدام المناطق الصحراوية المغربية” مضيفا في هذا الصدد أن “هذه المساحات البحرية هي مصدر قلق دائم في جزر الكناري فيما يتعلق بتطلعات المملكة المغربية”.

من جانبه، أوضحت الصحيفة الإسبانية أن ألبرايس قد استخدم في رده الحجج التي كان يقدمها للدفاع عن التغيير المتعلق بالصحراء والاتفاق مع المغرب، حيث قال “جزر الكناري وحكومة إسبانيا لديهما الكثير للحديث عنه في هذه المرحلة الجديدة من العلاقة التي تفتح بين إسبانيا والمغرب” مؤكدا أن ” هذه المرحلة تستند إلى التعاون والشفافية وغياب الإجراءات الانفرادية.

وبهذا المعني، يتابع المصدر، أراد ألباريس إرسال “رسالة تهدئة” ناقلة تصريحه الذي أكد فيه أنه “عندما يكون هناك تداخل في المساحات المعنية، لا يمكن تعيين الحدود إلا باحترام الاتفاقات بين البلدين، والشرعية الدولية واتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار، كما لا يمكن أن يكون هناك أمر واقع أو قرارات أحادية الجانب، يقول ألباريس.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .

مواضيع ذات صلة

مجلس الأمن الدولي ينشر رد السفير عمر هلال على نظيره الجزائري

4 يوليو 2022 - 1:12 م

نشر مجلس الأمن الدولي، كوثيقة رسمية، الرد المكون من أربعة عناصر للسفير عمر هلال، الممثل الدائم للمملكة المغربية لدى الأمم

منع التّعامل مع المجلات.. التّصعيد الجزائري ضدّ المغرب يدخل الميدان الأكاديمي

4 يوليو 2022 - 12:28 م

قررت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي الجزائرية، منع الأساتذة الجامعيين والباحثين، من المشاركة في المؤتمرات والندوات التي تنظمها المملكة، أو

رئيس لجنة صياغة دستور تونس: النص الذي اقترحه سعيّد يمهد “لديكتاتورية مشينة”

3 يوليو 2022 - 7:50 م

صرح الصادق بلعيد أستاذ القانون الدستوري السابق الذي عينه الرئيس التونسي قيس سعيّد لصياغة دستور جديد، الأحد قائلا “إن النص

أوغندا تكتشف مستودعات للذهب بقيمة 12 تريليون دولار

3 يوليو 2022 - 6:06 م

أعلنت أوغندا أنها اكتشفت 31 مليون طنا متريا من الذهب تنتظر التنقيب في البلاد بعد إجراء العديد من المسوحات. قال

ألمانيا تحث مواطنيها على ترشيد استهلاك الغاز.. حذرتهم من نقص محتمل في الشتاء

2 يوليو 2022 - 11:12 م

دعا مسؤول ألماني، السبت 2 يوليو، مواطني بلاده إلى توفير الطاقة والاستعداد لنقص “محتمل” خلال الشتاء المقبل، تحسباً لقطع روسيا