"نقابات الصحة" ببرشيد تستنكر الأوضاع المزرية بالمراكز الصحية.. وتطالب المسؤولين بإصلاح الأوضاع
الرئيسية » جهات » “نقابات الصحة” ببرشيد تستنكر الأوضاع المزرية بالمراكز الصحية.. وتطالب المسؤولين بإصلاح الأوضاع

عبر التنسيق النقابي لنقابات الصحة بإقليم برشيد، عن استنكاره من ما وصفها بالأوضاع المزرية بالمؤسسات الاستشفائية والمراكز الصحية، مطالبا المسؤولين باتخاذ خطوات جادة من أجل إصلاح الوضع القائم.

جاء هذا في بلاغ مشترك للتنسيق، المكون من النقابة الوطنية للصحة العمومية والجامعة الوطنية للصحة والنقابة الوطنية للصحة والنقابة المستقلة لأطباء القطاع العام، لفت فيه إلى أبرز المشاكل التي يعانيها الإقليم.

ومن بينها، يذكر البلاغ التأخر في إخراج مؤسسة استشفائية إقليمية وفق المعايير المعتمدة، بالشكل الذي تلبي فيه احتياجات مواطني الإقليم فيما يتعلق بالصحة والعلاج، وكذلك عدم إدراج مشروع بناء مقر للمندوبية تبيق بالإقليم وبموظفي الصحة إسوة بباقي المصالح الإدارية للدولة.

ونبه البلاغ ذاته إلى وجود اختلالات بمركز تصفية الدم، والتي تهم عدم وجود طبيب اختصاصي في الكلى، وكذا إلى عدم التزام المستشفى الإقليمي بحل المشاكل المزمنة للمصالح الاستشفائية التالية: مصلحة الاستقبال والقبول، مصلحة المختبر، مصلحة صيانة الآلات البيوطبية، مصلحة صحة الأم والطفل، غياب مصلحة الإنعاش، مصلحة بنك الدم، مصلحة المستعجلات.

وزاد في سياق ذكر مشاكل القطاع، عدم وجود بعض التخصصات التي لم يتم تعويضها كطب النساء والتوليد وتخصص الأعصاب والطب النفسي للأطفال، ناهيك عن إشارته إلى وقوف الإدارة موقف المتفرج إزاء شركات المناولة، سواء المتخصصة في الأمن أو التغذية أو النظافة، وعدم احترامها لدفتر التحملات، مما يطرح أكثر من سؤال، يضيف البلاغ.

التنسيق النقابي المذكور، وقف أيضا على الاعتداءات المتكررة على موظفي المصالح الاستشفائية، خصوصا مصلحة المستعجلات من طرف بعض المرتفقين والمرافقين لهم، وعدم سلك المساطر القانونية لتفادي وتكرار هذه الاعتداءات.

وأثار الانتباه إلى وجود خلل واضح في استمرارية المصالح الإدارية داخل المستشفى الإقليمي أيام العطل والعطل الأسبوعية والمداومة الليلية، إضافة إلى عدم استلام الموظفين لوصل إيداع المراسلات والشكايات نتيجة عدم وجود مكتب الضبط داخل المستشفى.

لهذه الأسباب وأخرى تطرق لها أيضا البلاغ، أوضح التنسيق النقابي الرباعي لنقابات الصحة بإقليم برشيد، أنه إذ يقف على هذه الأوضاع المزرية والمزمنة، فإنه يحذر كافة المسؤولين سواء على المستوى الإقليمي أو الجهوي، من مغبة الاستمرار في نهج سياسة اللامبالاة والتهميش للقطاع الصحي.

ليبرز في ختام البلاغ أنه يحتفظ لنفسه بحق اتخاذ كافة الأشكال النضالية التي يخولها له القانون ودستور المملكة وفق الزمن والمكان المناسبيين.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .

مواضيع ذات صلة

سلطات سيدي قاسم تحجز كميات كبيرة من المنتجات الغذائية الفاسدة بأحد مطاعم المدينة

24 يونيو 2022 - 4:17 م

حجزت سلطات سيدي قاسم، يوم أمس الخميس، مئات الكيلوغرامات من المواد والمنتجات الغذائية، بأحد أشهر المطاعم بالمدينة المذكورة (ف.ك)، المتواجد

بينهم ذوي الإعاقة وسجناء.. أزيد من 81 ألف مرشح يجتازون الباكالوريا بجهة الرباط

18 يونيو 2022 - 1:00 ص

أعلنت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الرباط سلا القنيطرة، التابعة لوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، أن عدد المترشحات والمترشحين

دلاح زاكورة.. “عسل الصحراء” أم الخطر القادم على صحة مستهلكيه؟

14 يونيو 2022 - 9:40 م

يثار في كل صيف موضوع حساس يفرض نفسه بقوة في الجنوب الشرقي، موضوع يتداخل فيه ما هو اقتصادي تجاري بما

الإعتداء على أستاذ برشيد.. بنموسى يندد والوزارة تنصب نفسها طرفا مدنيا

10 يونيو 2022 - 12:45 ص

عبر شكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتكوين، عن رفضه للإعتداء الذي تعرض له أحد الأساتذة داخل مؤسسة تعليمية عمومية بإقليم

تغير طعم الماء الشروب ببركان يثير الغضب.. ومكتب الماء: ليس له أي تأثير على الصحة

6 يونيو 2022 - 11:59 ص

أكدت المديرية الجهوية للشرق بالمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب – قطاع الماء، أن المياه المنتجة والموزعة بمدينة بركان الكبرى