بعد واقعة "صافع المؤخرة".. مغربيات يتقاسمن تجاربهن مع التحرش ويطالبن بأشد العقوبات
الرئيسية » مجتمع » بعد واقعة “صافع المؤخرة”.. مغربيات يتقاسمن تجاربهن مع التحرش ويطالبن بأشد العقوبات

أثار مقطع فيديو يُظهر شابا يُمارس تحرشا جسديا بإحدى الفتيات، موجة استنكار واسعة عبر عنها مرتادو مواقع التواصل الاجتماعي، والذين استنكروا التفشي الكبير لظاهرة التحرش في المجتمع المغربي، كما طالبوا بضرورة الضرب بيد من حديد على كل من تبث عنه قيامه بأي شكل من أشكال التحرش، حتى يكون عبرة للبقية.

وبعد أن تم تداول مقطع الفيديو المذكور على نطاق واسع، وبكيفية وسعت من دائرة المعقبين على الحادثة، وجعلت عددا من المغاربة ذكورا وإناثا، يتفاعلون مع القضية معتبرين أن السكوت عن مثل هذه الأفعال هو قبول ضمني بها، قامت عدد من المغربيات بتقاسم تجاربهن مع التحرش، ومشاركة قصص لهن مع هذه الظاهرة.

وعن معاناتها مع ظاهرة التحرش، قالت فتاة مغربية إسمها أحلام في تصريح لجريدة بناصا ” من خلال تجربتي وتجارب أخرى لعدد من صديقاتي، لأني فقط ألبس ما أريد، وبطريقة يسميها البعض بالفاضحة، فإني أعاني وبشكل يومي من التحرش، ولا أبالغ إن قلت أني أتعرض للتحرش وأنا بالشارع بمعدل تحرش واحد كل دقيقتين، وإن كانت المسألة مسألة لباس، فحتى الفتيات اللواتي يرتدين لباسا ساترا يعانين أيضا من هذه الظاهرة، فأين الخلل إذن؟”.

وجاء في تعليق على أحد التدوينات التي تحدثت عن الواقعة من فتاة مغربية ” حتى أنا فايت وقع ليا فحالها، كنت لابسة سروال كحل ودازو جوج دراري بموطور، وواحد ضربني للمؤخرة وهربو، إحساس خايب بزاف وألم نفسي صعيب، بقيت كنبكي وحسيت بالحكرة”. وعلقت أخرى ب” أنا فايت تحرش بيا أستاذ فالجامعة.. مسكتش ليه ودرت فيه، خليتو غاكيشوف”.

كما استنكر أحد النشطاء الفعل المذكور بقوله ” فالمغرب التحرش ولا حاجة عادية.. وولات حاجة نورمال نشوفوها فحياتنا اليومية، وبالنسبة ليا كنشوف أن المشكل هو أمني محض، خاص يكون ردع أكثر باش بنادم يخاف وميبقاش يتحرش”.

وذهبت عدد من التدوينات إلى الدعوة لضرورة التصدي للتحرش الجنسي عبر تنزيل أشد العقوبات الممكنة وأقصاها في وجه المتحرشين، وأشارت عدد منها أيضا إلى أن غياب وسائل ردع ناجعة هو عامل يساعد المتحرش على القيام بفعلته دون أدنى إحساس بالخوف من احتمالية متابعة قضائية.

وتابعت التدوينات ذاتها بأن المنظومة القانونية والجزائية يجب أن تكون داعمة ومساندة للمرأة، من خلال توقيع جزاءات صارمة وعقوبات ثقيلة على كل من يتحرش بالمرأة أو من يوقع بها عنفا بغض الطرف عن شكله ومستواه.

هذا في الوقت الذي تمكنت فيه المصالح الأمنية بولاية أمن طنجة من توقيف مرتكب فعل التحرش الجنسي، كما تم القبض أيضا على قاصر يبلغ من العمر 15 سنة للاشتباه في تورطه في المشاركة في الإخلال العلني بالحياء والتحرش الجنسي.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .

مواضيع ذات صلة

“جواز صحي”.. “مجلس بوعياش” يقترح على الحكومة بديلا لـ”جواز التلقيح”

25 أكتوبر 2021 - 3:55 م

طالب المجلس الوطني لحقوق الإنسان الحكومة باستبدال “جواز التلقيح”، “بالجواز الصحي”، الذي يمكن أن يشهد بالتحصين عبر شهادة الكشف السلبي

فيدرالية اليسار: فرض جواز التلقيح “ارتجالي” والزيادات في الأسعار “مرفوضة”

25 أكتوبر 2021 - 2:30 م

استنكرت فيدرالية اليسار قرار فرض جواز التلقيح من طرف الحكومة، بشكل ارتجالي، وعبرت عن رفضها للزيادة الفاحشة في أسعار المواد

الحكومة تسجل بارتياح الإقبال الكبير على مراكز التلقيح بعد قرار “فرض الجواز”

25 أكتوبر 2021 - 12:21 م

سجلت الحكومة بارتياح الإقبال الكبير على مراكز التلقيح بعد اعتماد المقاربة الاحترازية الجديدة القائمة على جواز التلقيح، مؤكدة أن تحقيق

يوم أحد غاضب في المغرب.. خروج المئات للاحتجاج رفضا لـ”جواز التلقيح”

25 أكتوبر 2021 - 11:55 ص

احتج مئات المغاربة يوم الأحد في عدة مدن على فرض العمل “بالجواز الصحي” واعتبروه انتهاكا لحق التنقل كما رفض عدد

ماريا دوينياس.. روائية إسبانية من زمن الاحتلال تعود للمغرب بكثيرٍ من الحنين

25 أكتوبر 2021 - 11:02 ص

“كلّ صباح أستيقظ وأعتقد أنني في تطوان”. لم تستطع إستريلا، عمة ماريا دوينياس، الروائية الإسبانية صاحبة “الوقت بين اللحامات”، البالغة